7okm ma sabba Allah ta3la

 :: Islam Way

Aller en bas

7okm ma sabba Allah ta3la

Message par NNNouri le Dim 1 Mar - 23:05

حُكمُ مَن سبّ الله تعالى:



لستُ ممن يحب تصيّد التهم للناس، ورميهم بالفسق والشرك، لكننا أمام تصرف يوجب النظر الطويل، والمصارحة الخالصة.


إن سبّ الخالق العظيم ليس شيئا هيّن الخطر، إنه سفالة عميقة القرار، فقد
أجمع العلماء على أن من سبّ الله تعالى فقد كَفـر، بل هنا أكبر أنواع
الكفر، فهو أعظم من مجرد الردة عن الإسلام، نص على ذلك أهل العلم، قال ابن
قدامة رحمه الله في '‏المغني'- : ومن سب الله تعالى كَفَـر، سواء كان
مازحاً أو جاداً، وكذلك ‏من استهزأ بالله تعالى أو بآياته أو برسله أو
كتبه، قال تعالى: (وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا ‏كُنَّا
نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ
تَسْتَهْزِئُونَ) [التوبة:65]. ‏




وعلينا أن ننظر في المكان الذي يعيش فيه هذا المستهتر، فإن كان السابّ
مسلماً ناشئاً في بلاد الإسلام فلا يُعذر، لأن مسألة تعظيم الله وتوقيره
من المسائل العظيمة المشهورة، وليست من المسائل الهيّنة الخفية.


بل إن الله تعالى نهى المؤمنين عن مجالسة من يستهزيء بآياته سبحانه:
(وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ
اللّهِ يُكَفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلاَ تَقْعُدُواْ مَعَهُمْ
حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِّثْلُهُمْ)
[النساء:140]، أي: أيها المؤمنون، إن استمعتم إلى مَن يعلنون الاستهزاء
بآيات الله تعالى، كنتم معهم فى الاستهانة بآيات الله، وشركاء لهم فى
آثامهم؛ لأن الراضي بالكفر بآيات الله وبالاستهزاء بها يكون بعيدا عن
حقيقة الإِيمان، ومستحقا للعقوبة من الله، قال صاحب الكشاف – الزمخشري –
'فإن قلتَ: لِمَ يكونوا مثلهم بالمجالسة إليهم فى وقت الخوض؟ قلتُ: لأنهم
إذا لم ينكروا عليهم كانوا راضين'.


إنه التهديد الذي يرتجف له كيان المؤمن: (إنكم إذاً مثلهم)، قال القرطبى:
'فدل بهذا على وجوب اجتناب أصحاب المعاصى إذا ظهر منهم منكر؛ لأن من لم
يتجنبهم فقد رضى فعلهم، والرضا بالكفر كفر، قال الله تعالى: (إِنَّكُمْ
إِذًا مِّثْلُهُمْ)، فكل من جلس فى مجلس معصية ولم ينكر عليهم يكون معهم
فى الوزر سواء، وينبغى أن ينكر عليهم إذا تكلموا بالمعصية وعملوا بها، فإن
لم يقدر على النكير عليهم فينبغى أن يقوم عنهم حتى لا يكون من أهل هذه
الآية.


لا شك أن ضعف وليونة الدين في القلوب، أدى إلى هذا السلوك العبثي اللئيم،
وهو سلوك جمع الكفرَ ظاهرا وباطنا، فهو كفر ظاهر، لجريان السب على لسان
صاحبه دون وجل، وكفر باطن؛ لأنه سلوكٌ دال على استهانته بالله تعالى،
وانعدام خشيته من الذي خلقه فسواه.


الرجاء اخبار جميع من تعرف بهذا الامر حتى تنال اجره واجر من يرسل


له حتى ولو لشخص واحد فمن النقائض ان نعبد اللهونحن شتامون له


وأن ندعي المحبة والزلفى والتوكل ونحن غير هيابين لجلاله

_________________
avatar
NNNouri
Admin
Admin

Masculin
Nombre de messages : 395
Age : 30
Localisation : El Kantawi
Emploi : Kinésithérapeute
Date d'inscription : 27/05/2007

Voir le profil de l'utilisateur http://www.medicalis.forumzen.com

Revenir en haut Aller en bas

Revenir en haut

- Sujets similaires

 :: Islam Way

 
Permission de ce forum:
Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum